إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات منتدى غرابيل
تحاضير فواز الحربى
عدد الضغطات : 50,491
عدد الضغطات : 3,969
تحاضير رياض الاطفال
عدد الضغطات : 80,613
حقيبة لغتى
عدد الضغطات : 77,516
عدد الضغطات : 3,432

شريط الاهدائات والتهانى والتبريكات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 29-04-2009, 10:21 PM   #1

بلال بن رباح
~ [ عضو جديد ] ~
 
الصورة الرمزية بلال بن رباح

мємвєя »  130370
 Jσiи ᴅαтǝ » Apr 2009
cσиτєиτ » 5
sτατє » دولتي
قصة حاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه.



انطلقوا حتى تأتوا روضة خاخ فإن بها ظعينة معها كتاب فخذوه منها، فائتوني به،

فخرجنا حتى أتينا الروضة، فإذا نحن بالظعينة، فقلنا‏:‏ أخرجي الكتاب‏.‏ قالت‏:‏ ما معي كتاب‏.‏ قلنا‏:‏ لتخرجن الكتاب أو لتلقين الثياب، فأخرجته من عقاصها

فأتينا به النبي صلى الله عليه وسلم فإذا فيه من حاطب بن أبي بلتعة إلى أناس من المشركين بمكة يخبرهم ببعض أمر النبي صلى الله عليه وسلم

فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ما هذا يا حاطب‏؟‏ قال‏:‏ لا تعجل علي يا رسول الله، إني كنت امرأ ملصقا من قريش، ولم أكن من أنفسها، وكان من معك من المهاجرين لهم‏:‏ قرابات يحمون بها أهليهم وأموالهم بمكة، فأحببت إذ فاتني ذلك من النسب فيهم أن أصطنع إليهم يدا يحمون بها قرابتي،

وما فعلت ذلك كفرا ولا ارتدادا عن ديني

فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ صدق،

فقال عمر‏:‏ دعني يا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأضرب عنقه،

فقال إنه شهد بدرا وما يدريك لعل الله اطلع على أهل بدر فقال‏:‏ اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم،

ونزلت فيه ‏{‏يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا عدوي وعدوكم أولياء تلقون إليهم بالمودة‏}‏‏.‏

ويوجد روايات عديدة سنذكر مقاطع منها فيما يلي



أولا ينبغي التنبيه أن ظاهر فعل حاطب كان الكفر والنفاق

والخلاف الحاصل هل هو كفر على الحقيقة وإنما منع تكفير حاطب التأويل وتصديق الرسول - عليه الصلاة والسلام - له المؤيد بالوحي ،،وهذا ما رجحه الحافظ ابن حجر

أو أن حقيقة فعل حاطب هو كبيرة دون الكفر ،، بتصديق الرسول - صلى الله عليه وسلم - له ولم يأخذه بالظاهر

فالرسول عليه الصلاة والسلام كان أحيانا لا يأخذ بالظاهر

ومعرفة ما في القلب أمر لا يقدر عليه البشر الا بالوحي !!

فهذه شبهة حاطب التي يدندن بها مرجئة العصر للدفاع عن طواغيت العصر !!


فهم يجهلون او يتناسون ما رواه البخاري عن عمر رضي الله عنه قوله : ‏

إن أناسا كانوا يؤخذون بالوحي في عهد رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وإن الوحي قد انقطع وإنما نأخذكم الآن بما ظهر لنا من أعمالكم
فمن أظهر لنا خيرا أمناه وقربناه وليس إلينا من سريرته شيء الله يحاسبه في سريرته ومن أظهر لنا سوءا لم نأمنه ولم نصدقه وإن قال إن سريرته حسنة.


وتناسوا قول حاطب ((وَلَمْ أَفْعَلْهُ ارْتِدَادًا عَنْ دِينِي وَلا رِضًا بِالْكُفْرِ بَعْدَ الإِسْلام))

وقوله (( أما والله إني لمؤمن بالله وبرسوله، وما كفرت منذ أسلمت ولا شككت منذ استيقنت )) مما يدل على أن ظاهر ما عمله كفرا بواحا

وقوله : (( أما إني لم أفعل غشا لرسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا نفاقا قد علمت أن الله مظهر رسوله ومتم له ))

وقول حاطب ايضا ((فقلت أكتب كتاباً لا يضر الله ولا رسوله))

وقوله (( فكتبت إليهم بشيء قد علمت أن لن يغني عنهم من الله شيئا أراده أن أدرأ به عن أهلي ومالي، ))

وهذا يدل على أن ما فعله حاطب ولو وصل الكتاب الى الكفار لن يضر الله ولا رسوله كما كان يتأول ويرى والدليل

فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: صَدَقَ وَلا تَقُولُوا لَهُ إِلاَّ خَيْرًا


فهذا تصديق من رسول الله صلى الله عليه وسلم لما في قلب حاطب

أما ظاهر هذا الفعل فهو كفر ونفاق لا شك ، ولا يلتفت لمن قال غير هذا ، فانظر الى اقوال عمر رضي الله عنه لحاطب

كقوله (( فقلت‏:‏ أضرب عنقه يا رسول الله فقد كفر، ))

وقوله (( يا رسول الله خل عني وعن عدو الله هذا المنافق فأضرب عنقه، ))

وكونه حاطب بدريا فقد منع ذلك ايقاع العقوبة عليه

حيث كان جواب رسول الله صلى الله عليه وعلى أله وسلم

(( إنه شهد بدرا وما يدريك لعل الله اطلع على أهل بدر فقال‏:‏ اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم، ))

وقوله (( وما يدريك يا ابن الخطاب أن يكون الله أطلع على أهل العصابة من أهل بدر‏؟‏ فقال‏:‏ ‏"‏اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم‏"‏‏.‏ ))

وقوله (( أتقتل رجلا من أهل بدر، وما يدريك لعل الله قد اطلع على أهل بدر وقال‏:‏ ‏"‏اعملوا ما شئتم‏"‏‏ ))


أما بعد الرسول عليه الصلاة والسلام فالعمل على الظاهر وفقا ما قال به عمر رضي الله عنه الذي رواه البخاري

(( إن أناسا كانوا يؤخذون بالوحي في عهد رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وإن الوحي قد انقطع وإنما نأخذكم الآن بما ظهر لنا من أعمالكم
فمن أظهر لنا خيرا أمناه وقربناه وليس إلينا من سريرته شيء الله يحاسبه في سريرته ومن أظهر لنا سوءا لم نأمنه ولم نصدقه وإن قال إن سريرته حسنة. ))

فهذا هو الفهم الصحيح لهذه الحادثة المطابق للنصوص والروايات الثابتة ولا عبرة لمن خالف هذا ، ففعل الجاسوسية ان كان من اجل دين او دنيا كفر اكبر ،

الا اذا دل دليل قطعي انه لم يقصد فيه الا ما قصده حاطب ، وهذا قد يمنع عنه الكفر لكن لا يمنع عنه عقوبة الخيانة وهي القتل كما بينها عمر رضي الله عنه

وقد أمر النبي عليه الصلاة والسلام بقتل المرأة التي حملت كتاب حاطب إلى كفار قريش عام الفتح، ومن دون أن تُستتاب.

كما في الحديث في سنن النسائي عن سعد بن أبي وقاص قال: لما كان يوم فتح مكة، أمَّن رسول الله الناس إلا أربعة نفر، وامرأتين من هاتين المرأتين هذه المرأة التي حملت رسالة حاطب إلى كفار قريش، واسمها أم سارة


وأخرج ابن مردويه عن أنس رضي الله عنه قال‏:‏ (( أمن رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس يوم الفتح إلا أربعة‏:‏ عبد الله بن خطل، ومقيس بن صبابة، وعبد الله بن سعد بن أبي سرح وأم سارة، فذكر الحديث قال‏:‏ وأما أم سارة فإنها كانت مولاة لقريش فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فشكت إليه الحاجة، فأعطاها شيئا، ثم أتاها رجل، فبعث معها بكتاب إلى أهل مكة يتقرب بذلك إليها لحفظ عياله، ... ( وهو حاطب ) .. الى اخر الحديث ))

قال الإمام سحنون: إذا كاتب المسلم أهل الحرب قتل ولم يُستتب، وماله لورثته.

وفي المستخرجة قال ابن القاسم في الجاسوس: يُقتل ولا تُعرف لهذا توبة، هو كالزنديق

وقال ابن تيمية في الفتاوى 28/109: ذهب مالك وطائفة من أصحاب أحمد إلى جواز قتل الجاسوس

وهذا ما اتفق عليه المسلمون بالحكم على الظاهر وليس على الباطن

إلا المرجئة


يقول الإمام الطبري في تفسير قوله تعالى (( ومن يتولهم منكم فإنه منهم ))

(( ... غير أنه لا شك أن الآية نزلت في منافق كان يوالي يهود أو نصارى، خوفا على نفسه من دوائر الدهر، لأن الآية التي بعد هذه تدل على ذلك، وذللك قوله: {فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة}... الآية. ))





ويلخص هذا كله العلامة حمد بن عتيق فيقول :

وأما المسألة الثالثة وهي ما يعذر به الرجل على موافقة المشركين وإظهار الطاعة لهم ، فاعلم أن إظهار الموافقة للمشركين له ثلاث حالات :


الحالة الأولى : أن يوافقهم في الظاهر والباطن فينقاد لهم بظاهره ، ويميل إليهم ويوادهم بباطنه ، فهذا كافر خارج من الإسلام ، سواء كان مكرها على ذلك أو لم يكن . وهو ممن قال الله فيه (( ولكن من شرح بالكفر صدرا فعليهم غضب من الله ولهم عذاب أليم )) ...

الحالة الثانية : أن يوافقهم ويميل إليهم في الباطن مع مخالفته لهم في الظاهر فهذا كافر أيضا ، ولكن إذا عمل بالإسلام ظاهرا عصم ماله ودمه ، وهو المنافق ...

الحالة الثالثة : أن يوافقهم في الظاهر مع مخالفته لهم في الباطن وهو على وجهين :

أن يفعل ذلك لكونه في سلطانهم مع ضربهم وتقييدهم له ، ويهددونه بالقتل فيقولون له : إما أن توافقنا وتظهر الإنقياد لنا ، وإلا قتلناك ،

فإنه والحالة هذه يجوز له موافقتهم في الظاهر مع كون قلبه مطمئنا بالإيمان ، كما جرى لعمار حين أنزل الله تعالى (( من كفر بالله من بعد إيمانه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان )) وكما قال تعالى (( إلا أن تتقوا منهم تقاة )) فالآيتان دلتا على الحكم كما نبه على ذلك ابن كثير في تفسير آية آل عمران ..

الوجه الثاني : أن يوافقهم في الظاهر مع مخالفته لهم في الباطن وهو ليس في سلطانهم وإنما حمله على ذلك إما طمع في رياسة أو مال أو مشحة بوطن أو عيال ، أو خوف مما يحدث في المآل فإنه في هذه الحال يكون مرتدا ولا تنفعه كراهته لهم في الباطن ، وهو ممن قال الله فيهم

(( ذلك بأنهم استحبوا الحياة الدنيا على الآخرة وأن الله لا يهدي القوم الكافرين )) فأخبر أنه لم يحملهم على الكفر الجهل أو بعضه ولا محبة الباطل ، وإنما هو ان لهم حظا من حظوظ الدنيا فآثروه على الدين

(( يقول علماء السوء انه في هذه الحالة مرتكب كبيرة يا لله العجب !! )) ...

هذا معنى كلام شيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله تعالى وعفا عنه ...

انتهى من كتاب مجموعة التوحيد من رسالة الشيخ : سبيل النجاة والفكاك من موالاة المرتدين وأهل الإشراك ص 364 ـ 365

....

(( يقول علماء السوء انه في هذه الحالة مرتكب كبيرة يا لله العجب !! )) ...

**********************

هذا ماورد عن قصة أم سارة


والله تعالى اعلى واعلم

بلال بن رباح غير متواجد حاليآ بالمنتدى   رد مع اقتباس
قديم 30-04-2009, 03:13 AM   #2

جميل الثبيتي

رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية جميل الثبيتي

мємвєя »  78671
 Jσiи ᴅαтǝ » Jul 2007
cσиτєиτ » 16,178
sτατє » دولتي
رد: قصة حاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزك لله خيرا على هذ النقل الطيب وفقكم الله
جميل الثبيتي غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
رد مع اقتباس
قديم 30-04-2009, 03:16 AM   #3

المسؤلة عن المدارس الأهلي
~ [ عضو جديد ] ~

мємвєя »  128669
 Jσiи ᴅαтǝ » Apr 2009
cσиτєиτ » 15
sτατє » دولتي
رد: قصة حاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه.

الله يجزاك الجنة
المسؤلة عن المدارس الأهلي غير متواجد حاليآ بالمنتدى   رد مع اقتباس
قديم 30-04-2009, 02:07 PM   #4

*الفارس*

مراقب القسم الاسلامي


мємвєя »  6938
 Jσiи ᴅαтǝ » Mar 2005
cσиτєиτ » 3,614
sτατє » دولتي
رد: قصة حاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه.

بارك الله فيك

وجزاك الله خيرا

ونفع بك
*الفارس* غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أبي , الله , بلتعة , حاطب , رضي , عنه , قصة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بدوي يختبر خاطب بنته العجراء منتدى الفكاهة والغربلة 12 25-06-2007 07:53 PM
خاطب العالم بقد عقولها زبن بن عمير الساحة الأدبية 7 31-10-2006 09:12 AM
الى كل شخص خاطب او متزوج , كيف تجعل قلبها ينبض ليل نهار ؟ عطر طيبه منتدى الأخبار 16 25-08-2006 01:12 AM
بنت حاطة صورتها ورقمها على النت الدخول للجادين فقط الحزنّ الأكيدّ منتدى الفكاهة والغربلة 18 17-02-2005 04:00 PM
حاطب ليل مرشح الدائرة السادسة في الربع الخالي @ سقراط منتدى الصور والسياحة 8 06-02-2005 09:51 PM


||


الموقع بدعم الإنترنت المتقدمة

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345