إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات منتدى غرابيل
تحاضير رياض الاطفال
عدد الضغطات : 72,829
حقيبة لغتى
عدد الضغطات : 68,860
عدد الضغطات : 2,501
عدد الضغطات : 2,505
عدد الضغطات : 1,473
ينتهي : 29-07-2014
عدد الضغطات : 1,392
ينتهي : 29-07-2014

شريط الاهدائات والتهانى والتبريكات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 07-04-2007, 04:25 PM   #1

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
نبذة تاريخية عن الإبداع :

بسم الله الرحمن الرحيم

اليوم سوف انزل في منتدانا الرائع وقسمنا الغالي على لمياء جداجدا

الدراسات النظريه لطالبة الدكتوراه زينب عبد الرحيم خضير

وهي من طالباتي المجتهدات اللاتي اشرفت عليهن وقد جاءت باختبارات جديده للقدرات الابداعيه الحركيه

لطالبات الصف الرابع الاعدادي ولان ما دتها العلميه اضعها في مصافي ما كتب عن هذا الموضوع

سانشر هنا ولاول مره موضوعات وادبيات دراستها



نبذة تاريخية عن الإبداع :


من الناحية التاريخية أرتبط مفهوم الإبداع بالإعمال الخارقة التي تقترن بالغموض و تستعصي على التفسير حتى من قبل أولئك اللذين أتو بها و لاتزال المفاهيم المغلوطة التي أرتبطت بالظاهرة الإبداعية منذ أفلاطون و أرسطو تلقي بظلالها على ميدان دراسة الإبداع و من هذه المفاهيم مثلا " القول بوجود علاقة بين الإبداع والعصاب و بين الإبداع و قوى خارقة خارج حدود السيطرة ." .. و حتى عهدٍ قريب و تحديداً منذُ بدأ جالتون بحثه لفهم المُحدد الوراثي للإداء الإبداعي كانت العبقرية للإبداع وخبرة اليوركا و الإيماء و الإستبصار المفاجئ من أبرز مواضيع دراسة الإبداع
و يمكن رصد ثلاث مراحل رئيسية تعكس التطور الهائل الذي حدث لمفهوم الإبداع على مدى العصور الماضية وهي :

- المرحلة الأولى : وتمتد هذه المرحلة منذُ أقدم العصور التي نقلت آثارها المكتوبة أو المنقولة بدءاً من العصر الإغريقي ثم الروماني مروراً بالعصر الجاهلي ثم الإسلامي وأنتهاءاً بعصر النهضة الأوربية والعقود الأولى من القرن العشرين .. و من أبرز السمات التي تميز المعرفة الإنسانية المرتبطة بمفهوم الإبداع في هذه المرحلة :

 الخلط بين مفاهيم الإبداع و العبقرية و الذكاء و الموهبة و النبوغ المبكر .
 الإعتقاد بإن الإبداع و العبقرية تحركها قوى خارقة خارجة عن حدود سيطرة الإنسان .
 التركيز على دور الوراثة والفطرة من حيث إنتقال الإبداع أوالعبقرية في سُلالات معينة وعبر الأجيال من الإباء إلى الأبناء فالأحفاد .
 إقتصار إستخدام كلمتي "مُبدع" و "عبقري" على وصف قلة قليلة ممن يأتون بأعمال خارقة للعادة .
 التفاوت بين الحضارات في مختلف العصور فيما يختص بميدان العمل الإنساني التي حظيت الإنجازات الإبداعية فيها بالإعتراف والتقدير وإقتصارها على ميدان الحكم والفلسفة والأدب وفنون القتال والهندسة المعمارية والرسم والنحت وبدرجة أقل في ميدان العلوم .

- المرحلة الثانية : بدأت هذه المرحلة مع نهاية القرن التاسع عشر عندما بدأ الحديث عن أثر العوامل الإجتماعية والبيئية في السلوك الإنساني و أتسعت دائرة النقاش والخلاف خلال النصف الأول من القرن العشرين بين أنصار البيئة والوراثة من حيث دورها في تشكيل السلوك والسمات والقدرات العقلية المختلفة وكان من الواضح إن المدرسة الأوربية في علم النفس أكثر حماساً لإبراز دور الوراثة مقابل المدرسة الأمريكية التي عكست طبيعة المجتمع الأمريكي الذي شكل المهاجرون أغلبيته الساحقة و بالتالي كانت أكثر حماساً دور العوامل الإجتماعية و البيئية و من أبرز خصائص هذه المرحلة :

 ظهور عدة نظريات سيكولوجية حاولت تفسير الظاهرة الإبداعية مثل نظريات الجشطالت والتحليل النفسي و القياس النفسي .
 المساواة بين مفاهيم الإبداع و العبقرية و الذكاء .
 حدوث تقدم في التمييز بين مفاهيم الإبداع والموهبة والتفوق وإنحسارعملية الربط بين الإبداع و الغيبيات والخوارق .
 إنحسار الجدل حول أثر الوراثة و البيئة في الإبداع و الإعتراف بإهمية العوامل الوراثية والبيئية .
 إتساع دائرة الإهتمام بالإبداع وبرامج تعليم الإبداع ولاسيما في مجالات الإعمال الصناعية والتجارية.

- المرحلة الثالثة : يمكن القول بإن هذه المرحلة بدأت في منتصف القرن العشرين و أمتدت حتى العصر الحاضر و فيها أصبح ينظر لمفهوم الإبداع على إنه توليفة تندمج فيها العمليات العقلية والمعرفية ونمط التفكيروالشخصية والدافعية والبيئية ومع الإنفجار المعرفي الهائل الذي شهدته البشرية ولاتزال بفضل التطور المذهل لتكنولوجيا الإتصالات والمعلومات تقدمت البحوث والدراسات التجريبية التي أخضع لها مفهوم الإبداع كما تقدمت العلوم النفسية حول تركيب الدماغ والوظائف العقلية و الذكاء الأصطناعي والقياس النفسي وغيرها وتميزت هذه المرحلة بما يلي :-

 التمايز بين مفهومي الذكاء والإبداع .. بمعنى إن الذكاء غير الإبداع و التمايز بينهما و بين مفهوم الموهبة .
 ظهور نظريات جديدة في الإبداع كنظرية القياس النفسي للإبداع والنظريات المعرفية في الإبداع
 تطوير عدد كبير من الأدوات و المقاييس الإختبارية لقياس الإبداع .
 تطوير عدد كبير من البرامج التربوية والتدريبية لتعليم الإبداع .
 الإعتقاد بإن الإبداع قدرة موجودة لدى جميع الأفراد كالذكاء وأنه يتوزع فوق منحنى التوزيع السوي للقدرات العقلية .
 تقدم البحوث والدراسات التجريبية التي تناولت مفهوم الإبداع و شمولية النظرة العامة للإبداع كمفهوم ليشمل الفرد والبيئة و العمليات العقلية و الأعمال أو النتاجات الإبداعية .
 أتساع دائرة العمل الإنساني التي تقترن المجتمعات بالمختبرات الإبداعية فيها .


و من الجدير بالذكر أنه في عام 1950 كان التحول الكبير الذي أطلق شرارته جليفورد (Guilford) في المؤتمر السنوي لرابطة علم النفس الأمريكية و كان من نتائجه البحوث العلمية الجادة التي تناولت مفهوم الإبداع وأخضعته لمنهجية التجريب أما برامج التدريب الموجهة لتنمية الإبداع ..فقد بدأت في الثلاثينات من القرن العشرين في قطاع الصناعة و في الخمسـينات أنتقلت على يـد بلوم ( Bloom ) إلى الجامعات على شكل مشروعات مناهج ومقررات دراسية وفي السبعينات أنتشرت في المدارس على شكل برامج تعليم مهارات التفكير بصورة مباشرة .)) "1"




1- فتحي عبد الرحمن جروان :الإبداع – مفهومه – معاييره – مكوناته – نظرياته –خصائصه – مراحله قياسه – تدريبه . ط1 . دار الفكر للطباعة و النشر و التوزيع . عمان : الأردن . 2002 .ص18- 22 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:34 PM   #2

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
مفهوم الإبداع :


الإبداع كلمة قديمة بقدم الحضارات الإنسانية ولكن الإختلاف كان في التسميات و في التعبير ولكن يبقى للإبداع نفس الروح و المعنى و الذي يعني بإختلاف العصور والأزمان قدرة الفرد على عمل أو صنع أو إكتشاف .. الخ من الأشياء أوالأفكار أوالأعمال المميزة والنادرة والتي تفتح لمكتشفها أو مخترعها أو صانعها أبواب الخلود على مصراعيها ..
(( و يبقى الإتفاق على إن الإبداع عمل هادف يبدأ بفكرة أو خاطرة لا يمكن تطويرها إلى مستوى الأعمال الإبداعية بعصا سحرية كما يعتقد البعض كما إن الطريق إلى الإبداع محفوف بالمتاعب و المخاطر و المعاناة إنه طريق يسلكه المبدعون لتحقيق هدف وليس من السهل أن تثنيهم العقبات عن ملاحقته مهما تطلب ذلك من وقت و جهد و هناك مغزى كبير في القول بإن نسبة 99% من الإبداع عرق وكد و1% فقط إيماء .))"1"
((وقد حاول عشرات المفكرين تفسير مفهوم الإبداع إلا أنهم تفاوتوا في منطلقات المداخل لتفسيراتهم فمنهم من حاول تفسير الإبداع على أسس طبيعية و بنى نظرياته على مبدأ إن الطبيعة ترفد الإبداع و منهم من بنى نظرياته على أساس التحليل النفسي وآخرون على أساس الإعتبارات الخاصة أو من منطلق إتجاهات خاصة وأسس شخصية وبينت بعض النظريات بناءاً على السير الذاتية لبعض المبدعين وغيرها من الأسس التي أنطلقت منها نظريات الإبداع و من العلماء من فسر الإبداع بالتفكير التجريبي أو التفكير في حل المشكلة أوالقدرة على إختبار وتنظيم المعلومات و منهم من فسر الإبداع على أساس الإنسان المبدع أو على أساس العملية الإبداعية أو الإنتاج الإبداعي .))"2"
(( و هنا تشير المراجع المختلفة إلى إن الإبداع مفهوم مركب من مفاهيم علم النفس المعرفي و قد أختلف الباحثون والمتخصصون في تعريفه لدرجة أنه يصعب حصر التعريفات المتناثرة و يرى موني أن ثمانية و عشرين تعريفاً على الأقل و قد تصل بشيء من التوسع إلى خمسين تعريفاً أو أكثر .))"3"



1- فتحي عبد الرحمن جروان : الموهبة والتفوق والإبداع . ط1 . دار الكتاب الجامعي. العين:الإمارات العربية المتحدة . 1999 .ص117.

2- ناديا هايل السرور : مقدمة في الإبداع . ط1 . داروائل للطباعة والنشر. عمان : الأردُن . 2002. ص149 .


3- Moony. R. L: “A conceptual model for integrating four approaches to the identification of creative talent “. Inc .w. Taylor& Barron (Eds). Scientific creativity. Its recognition and development. New York: Wiley. 1963. Pp331.




(( وفي مرجع آخر حول تعاريف الإبداع كُشف عن وجود ما بين 50 أو 60 تعريفاً كما وجد إن هذه التعريفات يمكن تصنيفها ضمن أربعة اتجاهات رئيسية هي :

1. تعريفات محورها المناخ الذي يقع فيه الإبداع و يتبناها علماء الإجتماع وعلماء الإنسان.
2. تعريفات محورها الإنسان المُبدع بخصائصه الشخصية والتطورية والمعرفية ويتبناها علماء نفس الشخصية .
3. تعريفات محورها العملية الإبداعية ومراحلها وإرتباطها بحل المشكلات وأنماط التفكيرومعالجة المعلومات و يتبناها علماء النفس المعرفيون .
4. تعريفات محورها النواتج الإبداعية و الحكم عليها على أساس الأصالة والملائمة .

وهذه التعريفات هي الأكثر شيوعاً لإنها تعكس الجانب المادي والملموس لعملية الإبداع وهذا هو جوهر مفهوم الإبداع الكلاسيكي . )) "1"

و يمكن لنا أن نلقي الضوء على أهم التعاريف للإبداع :
حيث ورد في القرآن الكريم ( وأبدع كل شيء خلقه وهو الخلاق العظيم .) بمعنى إن الله قد أنشأ الإنسان على أفضل وجه وهذا يعني قدرة الباري على الخلق والإيجاد في أحسن صورة وعلى أحسن حال وعلى أحسن وجه لا يضاهيه بذلك أحد "2" .

وقد ورد في لسان العرب (( تعبير بدع الشيء يبدعه بمعنى أنشأه و بدأه .. وأبدع الشيء بمعنى أخترعه على خير مثال .))"3" .


(( والإبداع في اللغة العربية مصدر الفعل أبدع بمعنى أخترع أو أبتكر على غير مثال سابق .. حيث تُعرف الموسوعة الفلسفية الإبداع على إنه " إنتاج شيء جديد أو صياغة عناصر موجودة بصورة جديدة في أحد المجالات كالعلوم والفنون والآداب" . ))"4"




1- فتحي عبد الرحمن جروان : تعليم التفكير مفاهيم وتطبيقات . ط1.دارالكتاب الجامعي.العين: الإمارات العربية المتحدة . 1999 . ص197 .

2- القرآن الكريم : سورة السجدة , الآية السابعة .

3- ناديا السرور : مصدر سبق ذكره . ص82 .

4- فتحي جروان : الإبداع – مفهومه ... مصدر سبق ذكره .ص20 .






كما يضيف العزة عن مفهوم الإبداع على أنه
(( مفهوم من مفاهيم علم النفس المعرفي يشتمل على إستعدادت معرفية وخصائص إنفعالية تتفاعل مع المتغيرات البيئية لتعطي نتاجاً غيرعادي تنقله جماعة في عصر ما نظراً لأهميته وفائدته وتلبية لحاجات قائمة و يضيف العزة .. بإن الإبداع مصطلح يشير إلى الأفراد اللذين يظهرون نوعاً من أنواع السلوك الذي يشمل الإستنباط والتخطيط والتأليف والإختراع والتصميم وتركيب الأشياء والذي لايستطيع المتوسطون من الناس الوصول إليها أوعندما يوجد الفرد شيئاً لم يسبقه إليه غيره من الناس و قد يكون ذلك قانوناً رياضياً أو تصميماً حديثاً لآلة معينة .))"1"

ومن أشهر علماء الغرب الذين عرفوا الإبداع العالم تورانس (pual Torrance 1962 )
حيث عرف الإبداع (( إنه عملية يصبح فيها الفرد حساساً للمشكلة وإدراك المعلومات و وضع الفروض و إختبار صحتها وإجراء تعديل على النتائج .
أما تعريفه التربوي للإبداع فيرى تورانس إن الإبداع عملية تشبه البحث العلمي وعملية الإحساس بالمشاكل والثغرات في المعلومات و تشكيل أفكار أو فرضيات ثم إختبار هذه الفرضيات وتعديلها حتى يتم التوصل إلى نتائج .))"2"

أما تعريف جلالجر للإبداع (Gallagher 1974 )
(( بإنه القدرة على التفكير في عدد كبير من الأفكار حيث توجد حاجه لهذه الأفكار في حل المشكلة.))"3"


فيما يرى ستين الإبداع ( Stein 1975)
(( هو عملية تعطي ناتجاً أوعملا ًجديداً وغيرعادي تنقله جماعة من جيل إلى جيل آخر لتلبية حاجات قائمة أوحاجات مستقبلية . ))"4"




1- سعيد حسني العزة : تربية الموهوبين والمتفوقين . ط2 . الدار الدولية ودار الثقافة للنشروالتوزيع. عمان : الأردُن . 2002 . ص41 – 253 .

2- Torrance. E. P:" thinking creativity with words". Verbal booklet A. Bensenville. IL: scholastic testing service. 1962. Pp133.

3- Gallagher. J. J:" teaching assistance device for quality educational service for the gifted". TAG news letter. Vol. 1974. pp16.

4- Stein. M. I.: " Stimvlating creativity." Vol .2. New York: Academic press. 1975. pp87.
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:38 PM   #3

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
و يعرف جليفورد الإبداع Guilford 1980 ) )
(( إن الإبداع ماهوإلا إستعداد لدى الفرد لإنتاج أفكار جديدة ومفيدة ))"1" .. و في تعريف آخر لنفس العالم الذي أحدث إنقلاباً في مفهوم الإبداع وذلك سنة 1950 و الذي أستطاع فيه فتح آفاق جديدة لدراسة الإبداع من قبل جمهرة العلماء الذين حذوا حذوه في دراسة هذه السمة .. حيث عرف الإبداع أيضاً بإنه ((هوسمات إستعدادية تضم الطلاقة في التفكير والمرونة والأصالة والحساسية للمشكلات وإعادة تعريف المشكلة و أيضاً حلها بالتفصيلات والإسهاب .))" 2"

و يعرف فيلد هوسن الإبداع ( Feldhosen 1989 )
(( إنه القدرة على التفكير في عدد كبير من الأفكار بشكل صادق (Elaborate) و فريد (Unique) و أصيل (Genuine) و تطويرها و توسيعها و صياغتها بشكل جديد لم يكن موجود من قبل لتترجم هذه الأفكار في شكل من التواصل والتعبيرات بشكل يساعد الآخرين على فهمها و إستخدامها في أسلوب حل المشكلات .))"3 "

أما الموسوعة البريطانية الجديدة فإنها عرفت الإبداع ((على إنه القدرة على إيجاد شيء كحل لمشكلة ما أو أداة جديدة أو أثر فني أو أسلوب جديد.))" 4"

أما مفهوم تيلر عن الإبداع ( Taylor 1993 ) فيمكن تلخيصه في هذين التعريفين
(( "الإبداع مفهوم من مفاهيم علم النفس المعرفي يضم سِمات إستعداديه معرفية وخصائص إنفعالية تتفاعل مع متغيرات البيئة فتتخذ ناتجاً غيرعادي لتقبله جماعة ما لفائدته أو لتلبية حاجة قائمة" .
كما إنه أعطى المفهوم الثاني .. "وهو مزيج من القدرات و الإستعدادات والخصائص الشخصية التي إذا ما وجدت بيئة مناسبة يمكن إن ترقى بالعمليات العقلية ليؤدي إلى نتاجات أصيلة وجديدة سواء بالنسبة لخبرات الفرد السابقة أو خبرات الموئسسة أو المجتمع أو العالم إذا كانت النتاجات من مستوى الإختراقات الإبداعية في أحد ميادين الحياة الإنسانية .))" 5"

و يرى كوردن ( Gordon 1995)
(( إن الإبداع هو الموهبة للإنتاج و يحدث التغير القوي و المفيد في حل أقوى المشكلات .))" 1"

و في قاموس ويبستر ( Webster’s Dictionary 1995 )
(( وردت كلمة الإبداع بمعنى القدرة على الخلق أو الإيجاد . ))" 2"

و من تعريفات الإبداع كمنظومة ما ذكر الباحث ميهاليا في كتاب يعرض فيه نتائج دراسته لواحد و تسعين مبدعاً في المجالات المختلفة ما بين (1990-1995) حيث عرف الإبداع (( إنه عملية تؤدي إلى إحداث تغيير في المجال الرمزي لحضارة ما وذلك من خلال التفاعل النشط في إطار منظومة من العناصر تضم الفرد ومجاله المعرفي و أهل الخبرة في مجال الإختصاص . ))" 3"


ومن الجدير بالذكر إن هناك حالة تباين في تفسير الإبداع فمثلا ً مدرسة أوسبورن – بافلو Osborn- Buffalo) ) التي تعد عملا ً كالتعرف على مفتاح الإضاءة في غرفة مظلمة إبداعياً و((تنظرله إستراتيجيات حل المشكلة الإبداعي نظرة عقلانية وواقعية وبالتالي يمكن تعليمها لأي شخص و في المقابل هناك النظرة التقليدية القديمة / الجديدة التي ترى في الإبداع قوى خارجية و خارقة و لا عقلانية و بالتالي لا يمكن قياسه أو تعلمه و بين النظرة المحافظة والنظرة المتحررة تقع إتجاهات القياس النفسي والتحليل النفسي و الإتجاهات المعرفية والسلوكية والتاريخية وإتجاه السمات الشخصية والدافعية وهناك من يميز بين نوعين من الإبداع الشخصي الذي يمكن تعليمه لأي كان والحضاري الذي يستلزم وجود موهبة أو قدرة عقلية عالية و في الحالين ينظر للإبداع (كحالة مقصورة بدءاً من مرحلة الرضاعة ) و في الوقت الذي يحشد أصحاب الإتجاه القياسي النفسي طاقاتهم للبرهنة على إمكانية قياس الإبداع بأدوات موضوعية و صادقة هناك فريق آخر يعد ذلك أشبه بالخيال.))"4"


وتجدر الإشارة إلى أن الإتجاهات الإنسانية في الإبداع كما عبر عنها فروم (Froom) و ماسلو Maslow)) وروجرز (Rorgers) تبنى وجهة النظر القائلة بإعتماد الخبرة الشخصية السابقة أساساً للحكم على نوعية نتاجات الأفراد بمعنى إن الأصالة صفة ليست مطلقة و لكنها محددة بالنسبة لفرد بعينة ِ و في إطار خبرته الذاتية دون مقارنة من خبرات أقرانه و نتاجاتهم وقد يكون هذا المنطق وراء الإتجاه الذي يميز بين نوعين من الإبداع ..

 الإبداع الشخصي الذي يمكن تطويره لأي ِ كان و معياره المرجعي هو الخبرة الذاتية للشخص .
 الابداع الحضاري أوالعلمي وهو ما يستلزم وجود موهبة أو قدرة عقلية مرتفعة و إستعدادات شخصية متطورة و معياره في هذه الحالة قد يكون محلياً أو إقليمياً أو عالمياً .))"1"

و قد جرت العادة على إستخدام ألفاظ مثل موهوب و متفوق و مبدع و متميز و ذكي .. الخ بمعنى واحد أو بمعانِِِِِِ غير واضحة و غير محددة و بالـمثل تسـتخدم في الإنجليزية كـلمات
(Creative, Able, Gifted, Talented, Superior, and Intelligent) للدلالة على قدرة إستثنائية في مجال من المجالات التي يقدرها المجتمع و لا يخفى إن هذا الوضع يزيد من تعقيد مهمة الباحثين في تحديد مفهوم الموهبة و التفوق من الناحية التربوية .. و في المراجع العربية يلاحظ الكثير مما كتب في موضوع " الموهبة و التفوق " حالة من الخلط في تعريفهما و من الأمثلة (( نجد أن كلمة Gifted وردت بمعان ِمختلفة من بينها متميز ومتفوق وموهوب في كتب كثيرة وهذا يعود إلى طبيعة الترجمة من قواميس اللغة و التربية التي يُعِرب المفردات والتعبيرات الإنكليزية كذلك عدم وجود نظرية عربية في علم نفس الموهبة و التفوق و الإبداع يؤدي إلى الكتاب على النقل المباشر و الترجمة الحرفية للمفاهيم دونما إمعان نظر في الأسس النظرية التي تستند عليها المفهاهيم .))"2"

و في هذا الصدد قدم الباحث الكندي فرنسوا جانيه (Gagne)(( نموذجاً نظرياً ميز فيه الموهبة والتفوق و أعتبر الإبداع أحد أشكال الموهبة التي تضم بالإضافة للإبداع القدرات العقلية (الذكاء) والإنفعالية و النفسحركية .. إن هذه القدرات يمكن أن تفتحّ و تثمر نتاجات متميزة إذا توافرت عناصر داعمة في البيئة و خصائص شخصية من مستوى مرتفع كالدافعية والإتجاهات الإيجابية و الإهتمامات الشخصية .))"3"



1. فتحي عبد الرحمن جروان : الإبداع – مفهومه ... مصدر سبق ذكره . ص20.
2. فتحي عبد الرحمن جراون : الموهبة والتفوق ... مصدرسبق ذكره. ص43-44.
3.Gagne . F :" Toward a differentiated model of giftedness and talent" . In .N. Colangelo & G . A . Davis (Eds.) . Handbook of gifted education . Needham . MA: Allyn &Bacon . 1991 . pp88 .

1- Gordan . Rowland : " Instructional design and creativity " . Arespons to criticized educational technology .V . 1995 . pp22 .

2- Webster’s Dictionary . Ny : Random . House . 1995 . pp 328 .

3- Csiks Zentmihalyi .m : " creativity : flow and psychology of discovery and invention " . New York : Harper Collins publishers . Inc . 1996 . pp27

4- Gagne f. Toward a differentiated model of giftedness and talent. In . N. Colangelo & G.A. Davis (Eds.) . Handbook of gifted education Need ham Hights . MA. Allyn & Bacon 1991. PP . 65


1- Guilford. J. P: "Cognitive styles: what are the?". Educational and psychological measurement . 1980 . pp40 .
2- Guilford .J .P : " creative talents : their nature uses and development ." Buffalo. New York : Bearly cimited . 1986 . pp73 .
3- Feldhosen .J .F : Introduction . In . J . feldhosen J . vontassel Baska & seeley (Eds.) : " Excellence in educating the gifted ". Denver co : leve publishing company . 1989 . pp11 .
4- The New Encyclopedia Britannia . vol. 3. Chicago . IL : Encyclopedia Britainca . Inc . 1992 . pp228 .
5- Taylor . C . W : " various approaches to and finitions of creativity " . In . R .J . Sternberg ( Ed .) . the nature of creativity . New York : press syndicate of the university of Cambridge . 1993 .pp99 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:40 PM   #4

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
التفكيروالتفكيرإلابداعي :

لا شك إن أي عمل إبداعي هو عبارة عن عملية تفكير معقدة و مستفيضة يمر بها الفرد حتى يصل إلى حالة إلابداع التي هي أشبه بحالة مخاض فكرية تصحبها المعاناة و الصعوبة حتى يولد ذلك العمل إلابداعي الذي يخلده التاريخ و يحفظه بين سطوره ... وقد ذهبت التعاريف لعملية التفكير إلى إتجاهات مختلفة كل حسب وجهة نظره وحسب المدرسة التي ينتمي لها و من صفوة التعاريف التي عرفت التفكير المجرد هي :-
إن التفكير المجرد هو (( عملية عقلية داخلية نشطة مستمرة دائماً تستدعي الكثير من التخيلات و الصور الذهنية الباطنية وهو مرتبط بالمشاكل و حل المشكلات و هو نشاط لا يمكن ملاحظته و لاكن يستدل عليه من نتائجه وهو أعقد نوع من أشكال السلوك البشري . ))"2"

و في تعريف آخر للتفكير (( إنه عبارة عن سلسلة من النشاطات العقلية التي يقوم بها الدماغ عندما يتعرض لمثير يتم إستقباله عن طريق واحد أو أكثر من الحواس الخمسة و هو عملية بحث عن معنى في الموقف و الخبرة .))"3"



1- Clark . B :" Growing up giftedness" . (4thed) . New York : macmillam publishing company . 1992 .pp76-470 .
2- ناديا هايل السرور : مصدر سبق ذكره . ص 375-376.

3- Barell. J :" Creating our pathways: teaching students to think and become seif- directed" . In. N. colangleo & G . A . Davis (Eds.) Handbook of gifted education . 1991 .pp256 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:41 PM   #5

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
أيضاً ديبونو كان له وجهة نظر في التفكير ( Debono 1976 )

(( حيث عرف التفكير بإنه إشتكشاف للخبرة من أجل الوصول إلى هدف وهذا الهدف قد يكون الفهم و إتخاذ القرار ثم التخطيط و حل المشكلات و الحكم على شيء ما.))"1 "

و قد أكد مايرز (Mayres 1983) ((إن هناك نظريتين أساسيتين تفسران عمل التفكير إحداهما النظرية المركزية التي تفترض إن التفكير يحدث نتيجة التأثير الكهربائي لأعصاب معينة في الدماغ والتي بدورها تسبب تفكيراً تلقائياً و النظرية الثانية هي النظرية الهامشية أو الطرفية والتي تقول إن التفكير عبارة عن ظاهرة سلوكية تتناول ردود الأفعال فقط أي إن هذه النظرية لا تلقي بالا ً لما يدور داخل الدماغ .))"2"

وقد وجد الباحثون إن هناك خصائص يتميز بها التفكير بشكل عام ويمكن إجمالها بما يلي :
1- التفكير سلوك هادف – على وجه العموم – لا يحدث في الفراغ أو بلا هدف .
2- التفكير سلوك تطوري يزداد تعقيداً مع نموالفرد و تراكم خبراته .
3- التفكير الفعال هو التفكير الذي يستند إلى أفضل المعلومات الممكن توافرها و ما يسترشد بالإساليب و الإستراتيجيات الصحيحة .
4- الكمال في التفكير أمر غير ممكن في الواقع و التفكير الفعال غاية يمكن بلوغها بالتدريب و المران .
5- يتشكل التفكير من تداخل عناصر المحيط التي تضم الزمان (فترة التفكير) الموقف أوالمناسبة و الموضوع الذي يجري حوله التفكير .
6- يحدث التفكير بإشكال وأنماط مختلفة ( لفظية, رمزية, كمية, مكانية و شكلية) لكل منها خاصية .))"3"

كما إن مستوى التعقيد في التفكير يعتمد بصورة أساسية على مستوى الصعوبة و التجديد في المهمة المطلوبة أو المثير ولقد ميز الباحثون في مجال التفكير بين مستويين للتفكير هما :
o تفكير من مستوى أدنى أو أساسيBasic \ lower –level thinking ) )
o تفكير من مستوى أعلى أو مركب Complex \ Higher – level thinking))
و يتضمن التفكير الأساسي مهارات كثيرة من بينها المعرفة (إكتسابها وتذكرها ) والملاحظة والمقارنة والتصنيف وهي مهارات يتفق الباحثون على إن إجادتها أمر ضروري قبل أن يصبح الإنتقال ممكناً لمواجهة مستويات التفكير المركب بصورة فعالة و يتطور التفكير عند

1- Debono . E : " Teaching thinking" . (1sted) . European services . ITD. England . 1976 .pp138

2- Mayres . E : " thinking problem solving cognition" . w . h . freeman and company .1983 .pp37

3- فتحي عبد الرحمن جروان : تعليم التفكير .. مصدر سبق ذكره . ص36 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:42 PM   #6

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
و يعرف التفكير فوق المعرفي على إنه مهارة عقلية معقدة من أهم مكونات السلوك الذكي في معالجة المعلومات و تنمو مع التقدم في العمر و الخبرة و تقوم بمهمة السيطرة على جميع نشاطات التفكير العاملة الموجهة لحل المشكلة وإستخدام القدرات أوالموارد المعرفية للفرد بفاعليته في مواجهة متطلبات مهمة التفكير
 أما التفكير الناقد فيُعرف على إنه هو حل المشكلات أو التحقيق من الشيء و تقييمه بالإستناد إلى معايير متفق عليها مسبقاً.))"1"

 أماحل المشكلات فيُعرف على إنه (( عملية تفكيرية يستخدم الفرد فيها ما لديه من معارف مكتسبة سابقاً ومهارات من أجل الإستجابه بمباشرة عمل ما يستهدف حل التناقض أو اللبس أو الغموض الذي يتضمنه الموقف .))"2"


 أما إتخاذ القرار فيعرف (( على إنه عملية تفكير مركبة يهدف إلى إختبار أفضل البدائل أو الحلول المتاحة للفرد في موقف معين من أجل الوصول إلى تحقيق الهدف المرجو .))"3"

و لا يكتمل الحديث عن التفكير و إلابداع و تعاريفهما دون معالجة مفهوم التفكير إلابداعي الذي يعد من أنواع التفكير الهامة لكونه الموضوع الرئيسي في الأطروحة و لبرامج تدريب الإبداع وإختبارات الإبداع ..
ويعرف جليفورد التفكير الإبداعي (Guilford 1987) على إنه (( تفكير في نسق مفتوح يتميز الإنتاج فيه بخاصية فريدة هي تنوع الإجابات المنتجة و التي لا تحددها المعلومات المعطاة . ))"4"

كذلك عرف كوستا التفكير الإبداعي ( Costa 1985 )
((هو ذلك النوع من التفكير الذي يؤدي إلى الجدة والأصالة إضافة إلى عدد من القدرات البسيطة هي الطلاقة و المرونة و الحسـاسية للمشكلات و القـدرات التحلـيلية و التركيبية و إعادة التجديد . ))"5"



1- Udall . A . J . & Daniels . J . G : " Creating the thoughtful classroom" . strategies to promoto student thinking . tucsom . A2 : Zephyerpress . 1991 . pp59 .
2- Krulik . s . & Rudniek . J . : " problem solving" : Ahandbook for teachres . Boston . MA : Allyn and Bacon . 1980 . pp95 .
3- Moor . W . E ; mc cann , H; & MC cann , J . : " Creative and cirtical thinking" . (2thed ) . Boston , MA : Houghton miffting company . 1985 . pp120 .
4- Guilford . J : " The nature of human Intelligonce " . mccrouw : New york . 1987. pp175 .
5- Costa , L . and H. Robert : " teaching thinking " . Association forsuper visio and curriculm Development : Kalifornia . 1985 . pp169 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:43 PM   #7

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي


كما يعرفه جروان على إنه (( نشاط عقلي مركب و هادف توجههُ رغبة قوية في البحث عن حلول أو التوصل إلى نواتج أصيلة لم تكن معروفة سابقاً يتميز بالشمولية والتعقيد لإنه ينطوي على عناصر معرفية وإنفعالية وإخلاقية متداخلة تشكل حالة ذهنية فريدة و يتكون التفكير الإبداعي بالمفهوم السيكومتري من مهارات الطلاقة و المرونة و الإفاضة و الحساسية للمشكلات .))"1"
ومن ناحية أخرى أفترض إن التفكير الإبداعي (( مظهر سلوكي في نشاط الفرد يظهر في تعامله مع أفراد المجتمع و يتسم هذا السلوك بالحداثة وعدم النمطية و التخلص من السياق العادي للتفكير وعادات الفكر الجامدة مع إنتاج جديد وملائم .))"2"

و لقد قدم عالم النفس الأمريكي روبرت وايسبرج ( Robert Wiesberg) في كتابين صدرا له عام 1986 و 1993 .. حاول فيهما تقديم أدلة وشواهد من واقع دراسات الإبداع التجريبية و التاريخية بدحض النظرية العبقرية في الإبداع و تتلخص وجهة نظر وايسبرج بما يلي :-
(( إن عمليات التفكير الإبداعي هي نفسها عمليات التفكير العادي إن مفهوم الإستمرارية في التفكير هو حجر الزاوية الذي يفسر الإرتباط بين خبراتنا في الماضي والحاضر إن أكثر الأعمال الإبداعية إختراقاً لمعايير الحاضر ليست سوى إمتداد لتراكم المعرفة الإنسانية عبر العصور الغابرة و ليس هناك مكان في التاريخ الإنساني لإبداعات تأتي من فراغ دون مقدمات . ))"3"
و يضيف جليفورد إن (( التفكير الإبداعي ليس بمهارة و لكنه عملية عقلية تتميز بالشمولية و التعقيد و ينطوي على عوامل معرفية وإنفعالية وإخلاقية متداخلة تشكل حالة ذهنية نشطة و فريدة و يضيف إن التفكير الإبداعي لا يحدث بمعزل عن عمليات التفكير الناقد و التفكير فوق المعرفي و ذلك لإن التفكير الإبداعي يتطلب سلسلة من عمليات التفكير التي تتضمن التخطيط و المراقبة و النقد و التقييم و التنبؤ و غيرها .. و عليه فإن الفصل بين التفكير الإبداعي و غيره من عمليات التفكير المعقدة ليس ممكناً من الناحية العملية و تجدر الإشارة هنا إلى الخطأ الشائع في الخلط بين مهارات التفكير وعملياته و إستراتيجياته الذي قد يصل أحياناً إلى حد الإسفاف والتبسيط المضلل لمفهوم التفكير الإبداعي . ))"4"
و قد وضح جليفورد (( إنتظام قدرات التفكير الإبداعي كهوية لها تميزها في إطار نموذجه المسمى ببناء العقل " structure of intellect" و ذلك النموذج يحتوي على ثلاثة أبعاد ..
 يمثل البُعد الأول فيه خمسة عمليات : هي المعرفة " cognition " و الذاكرة " memory" و التفكير التغيري و التفكير التقريري و التقويم " Evaluation " و هذه العميات هي العمليات العقلية التي يقوم بها الفرد عند إستخدام التفكير .


1- فتحي عبد الرحمن جروان : الإبداع – مفهومه .. مصدر سبق ذكره . ص424 .
2- محمد صديق محمد حسن : الإبتكار وأساليب التنمية – الحلقة الأولى . مجلة التربية : قطر . العدد108 . 1994 .ص75 .

3- Weisberg . R . W :" Problem solving and creativity" . in R . J Sternberg (Ed.) the nature of creativity . New York : Cambridge uvive prees . 1993 . 148 .

4- Guliford . J .P : " Higher – order structure – of – intellect abities". multivariate . behavioral research . 1981 . 16- pp411 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:44 PM   #8

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
 يمثل البُعد الثاني من هذه النموذج ما يسميه جليفورد بالمظامين و التي حددها في أربعة : مظمون شكلي " Figural " و مظمون رمزي " Symbolic " و مظمون لغوي " Semantic " و مظمون سلوكي " Behavioral " .
 والبُعد الثالث يضم ستة أنواع من الإنتاج هي : وحدات " unit " وفئات " Class " وعلاقات
" Relations " و تحولات " Trans formations " و تضمينات " Implication " . ))"1"
فضلا ًعن ذلك إن التفكير الإبداعي هو أيضاً (( تفكير متشعب " Divergent " أصيل " Genuine " عادة ما يتحدى و يخترق مبادئ موجودة و مألوفة و مقبولة و لا يتحدد بالقواعد المنطقية و لايمكن التنبؤ بنتائجه كذلك من صفاته :
1- نشاط عقلي مركب وهادف .
2- توجهه رغبته في البحث عن حل المشكلة أو أصيلة معروفة سابقاً .
3- تفكير شامل .
4- تفكيرمعقد لإنه يحتوي على عناصر معرفية وأنفعالية وأخلاقية متداخلة تشكل جميعها حالة ذهنية فريدة .
5- تفكير مُنتج .))" 2"
((ويستخدم الباحثون تعبيرات متنوعة مثل التفكير المنتج " Productive " الذي يعرف بإنه الراحة في التوصل إلى نواتج من الطراز الأول دونما شواهد قوية على العفوية المُعبرة عن هذه النواتج و مثال ذلك تطوير آلة موسيقية معروفة أو لوحة فنية أو مسرحية شعرية أو قد يطلق على التفكير الإبداعي مصطلح التفكير الإبتكاري والذي يُعرف إنه مجموعة من الخطوات أو المراحل التي يخطو المبدع من خلالها ليصل لإفكار جديدة أو إلى حلول أو إنتاج متميز والهدف من التفكير الإبتكاري أن يعي الفرد هذه المراحل و يدرك إن التفكير الإبتكاري يحتاج لوقت . ))"3 "
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:45 PM   #9

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي


نظريات الإبداع :

لقد شغل موضوع الإبداع الكثير من المفكرين والفلاسفة والعلماء منذ بداية الحضارات الإنسانية وحتى يومنا هذا حيث ظهرت الكثير من النظريات التي فسرت الإبداع كمفهوم وكسمة ..وكانت عملية التفسير تعتمد على وجهة نظر صاحب النظرية وما يتأثر به من متغيرات بيئية ونفسية وسياسية وثقافية و أجتماعية فضلا ً عما تضيفه خبرته الشخصية على نظريته و يمكن لنا أن نعرض بشكل موجز أهم النظريات التي فسرت الإبداع ..
1- نظرية الإلهام لإفلاطون :
يرى إفلاطون إنه لا يوجد شئ يسمى الإبداع الشخصي و إنما يوجد قوة خارجيةآلهيةتعمل على وجود الإبداع تسمى " الإلهام " .


2- نظرية أرسطو ( الإبداع كعمل ) :
أعتمد أرسطو بإن عمليات الإبداع تخضع لقوانين الطبيعة فالطبيعة تنتج المنتجات و الصناعات الإبداعية و بعض هذه الصناعات يحدث بشكل تلقائي أو عن طريق الحظ .

3- - نظرية جراهام والاس ( مراحل العملية الإبداعية ) :
يذكر والاس إن عملية الإبداع عبارة عن مراحل متباينة تتولى أثناء عملها العمل على الفكرة الجديدة و هذه المراحل هي مرحلة الإعداد , مرحلة الكمون , مرحلة الإشراق و مرحلة التحقق .


4- نظرية أبراهام ماسلو ( الإبداع لدى الأفراد المحققين لذواتهم ) :
تركز هذه النظرية على دور تحقيق الذات لدى الفرد و أثره على القدرة الإبداعية لديهِ و ربط هنا ماسلو بين مفاهيم الصحة و العبقرية والإنتاجية كمفاهيم مترادفة و توصل إلى إن تحقيق الذات الإبداعي ينبع من الشخصية و يظهر بشكل موسع في المسائل الحياتية العادية .


5- نظرية آرثر كوستلر ( حقيقة الإبداع ) :
يتحدث كوستلر عن فكرة الإرتباط المزدوج في الإبداع وذلك للتميز بين التفكير الروتيني في إتجاه الحدث الخلاق و المبتكر والذي يعمل فيه الإدراك على مستوى بين أثنين و ذكر كوستلر إن أهم خصائص الأفكار أما أن تكون فردية الإرتباط "العادية" أوإنها "إزدواجيه" الإرتباط الإبداعية .


6- نظرية فرانك بارون ( سيكولوجية المبدعين ) :
تركز هذه النظرية على الصفات النفسية لدى المبدعين التي تسهم في ظهور الإبداع لديهم .

7- نظرية جليفورد ( نظرية التحليل العاملي , الذكاء و الإبداع ) :
قسم جليفورد بينية الذكاء إلى عمليات ومحتويات ونتائج ووجد إن الذكاء يقيس قدرات ذات تفكير تجميعي أما الإبداع فيقيس قدرات ذات تفكير تشعيبي .

8- نظرية ميشيل ولش و ناشان كوجن ( الإبداع و الذكاء عند الأطفال ) :
ركزت هذه النظرية على الأمور التي تفسر الإبداع أكثر من الأمور المتسببة له و من هذه الأمور الذكاء حيث تم إستنتاج إن الإبداع يختلف عن الذكاء العام و طرق الكشف عن الإبداع تختلف عن طرق الكشف عن الذكاء .


9- نظرية بول تورانس ( التعلم والإبداع ) :
يتحدث تورانس عن جوانب الإبداع و مكونات الإبداع وأهم مميزات وخصائص المبدعين ومدى الإختلاف بين المبدعين و الأقل إبداعاً و أكد على إن الإبداع هو الحساسية العالية للمشكلة و العمل على حلها حيث تتفق الباحثة مع مضمون هذه النظرية .



10- نظرية جوزيف يوغن , غلندا يوغن ( الإبداع و تصنيف الدماغ ) :
إن الإبداع يعتمد على بناء الدماغ وعلى أساس التعاون بين نصفي كرة الدماغ و إن الإبداع اللغوي هو ناتج عن عمل النصف الأيسر للدماغ .

11- نظرية ألبرت روذنبرج ( وضع خطوات التفكير الإبداعي ) :
يقول روذنبرج بإن الإبداع ليس كلمة مرادفة لكلمات مثل الأصالة والإنتاج فقط بل إن كل عمليات الإنتاج تكون قيمة جديدة و تقسمّ التفكير الإبداعي إلى " تفكير العباقرة – التفكير المتماثل .
و من كل ما تقدم من نظريات فإن الباحثة تتفق مع نظرية تورانس لإنه أول العلماء الذين أهتمو بدراسة القدرات الإبداعية للطلبة و عمل على تصميم إختبارات إبداعية تصلح من عمر الإبتدائية و حتى مرحلة الجامعة كما إنه تناول الإبداع من كل جوانبه الشخصية و الأنتاجية فضلاً عن إنه نادى بضرورة تطوير القدرات الإبداعية لدى الأفراد من خلال وضع برامج تعليمية و تشير كبرى المراجع التي تتناول الإختبارات الإبداعية إلى عبارة (( و يبقى تورانس سيد السيد في علم الإبداع في القرن العشرين و تبقى إختباراته في أعالي القمة بين جميع مقاييس الإبداع دوماً و أبداً



1- محي الدين أحمد حسين : القيم الخاصة لدى اللاعبين .ط1. دارالمعارف:القاهرة .198. ص17 .
2- سعيد حسني العزة : مصدر سبق ذكره . ص265 .
3- فتحي عبد الرحمن جروان : الموهبة و التفوق .. مصدر سبق ذكره . ص164 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:48 PM   #10

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
مكونات الإبداع






الإنسان المُبدع :
يصف علماء النفس الإنسان المبدع بإنه شخص حساس , يتمتع بصحة عاطفية و لديه القدرات على إنتاج أفكار إبداعية , ومثل الشخص المبدع عند فرويد (( إنه يمتلك" أنا " قوية و" أنا عليا " واقعية التي تسمح لأي شخص أن يكون شخصاً مكوناً للمفاهيم بشكل وافر نسبياً و يكون متحرراً من التشتت العصبي و يرى العلماء أيضاً إن الإنسان حين يبدع ذلك بسبب دافع داخلي و ذلك لإغراض الصراع أو تحقيق الذات أو كلاهما كما إنه يستطيع أن يبدع لإسباب أخرى مثل " المال " و بالرغم من إن الإبداعية و العصاب ينبعان من المصدر نفسه إلا إن الإبداعية تمثل للتعبير عن ذاتها في غياب العصاب كما إن العقل الواعي أو" الأنا " هما صمام التحكم بالإبداعية.))"2"
و تحت عنوان الإبداع في تحقيق الذات .. درس ماسلو فئة من الناس ليؤكد إنه (( لا يشترط العبقرية والموهبة و الصحة الإنتاجية للإبداع و إنما الشرط الأساسي ليكون الإنسان مبدعاً هو أن يكون قادراً على تحقيق ذاته .. و قد بحث ماسلو في الفرق بين إبداعية الموهبة الخاصة " التي ترتبط بالإبداع وإبداعية تحقيق الذات و قد بحث ماسلو في الفرق بين إبداعية الموهبة الخاصة التي ترتبط بالإبداع و إبداعية تحقيق الذات و الإبداعية الأساسية التي تكون ظاهرة


واضحة في شيء نفعله و خاصةٍ النشاطات الدنيوية و قد وجد ماسلو إن هناك خصالا ًعامة بين الناس الذين يحققون ذواتهم إنهم تلقائيون و لديهم قدرة في التعبير طبيعية ولا يعانون من الكبت ولا يخافون .
و تشير السرور إنه إذا كان المبدع أو المبتكر قيادياً من حيث تأثيره الشخصي و تأثير عمله الإبداعي على الآخرين فإن بعض الباحثين قد وضعوا تقنيات رتبوا فيها أولئك العظماء الذين كان لهم تأثير في تاريخ العالم من النواحي الحضارية والعلمية والفنية والسياسية واللذين ساهموا في تشكيل حياة الأجيال البشرية في الماضي والحاضر ومن المحتمل أن يستمر تأثيرهم في المستقبل.)) "1"

2-1-5-1-1 العوامل التي تؤثر على الشخص المُبدع :

(( 1- الحضارة : أكد كرامون 1994 على أثر الحضارة في تطوير الإبداعية عند الإنسان المبدع وعلى خصائصهِ وجاء هذا التأكيد كنتيجة للدراسة التي أجراها على الطلبة في فنلندا و أمريكا و التي تبيّّن فيها إن الحضارة لها تأثيرات على الطلبة حيث عكست تلك الإستجابات مدى تأثير الفن و الحضارة على طبيعة دراستهم و تفكيرهم .. و من الدراسات التي أبدت أثر الحضارة على الشخصية المبدعة دراسة أجريت على الطلبة اليابانين حيث تركت الحضارة والتاريخ العريق تأثيرات واضحة على طريقة إستجابات الطلبة .)) "2"
2- الأسرة : ركزت البحوث على أهمية دور الوالدين في تنشئة المواليد الجدد و دعم الرعاية للأبناء حتى سن البلوغ و لما لهذا الدور من أثر في تطوير الشخصية المبدعة للطفل كما إن علاقة الطفل بالوالدين وما يتعلق بهما من تفاعلات تتطلب أباء متطورين في تربية الأبناء و تشجيع و يمايزون بالعقلانية و الحوار الصريح و القدرة على تقييم الإنجاز و نضوج و إنسجام و بالتالي فإن نشوء الشخصية المبدعة مبني على أساس تفاعل الفرد الإجتماعي فإذا ما حصلنا على أنماط من الوالديه الفعالة في تنشئة الطفل كان هناك إحتمالية لتبلور شخصية المبدع .
3- المعلم : يساعد المعلم الطالب على إيمانه بالأهداف التي يعمل من أجلها و الثقة بنفسهِ و قدراته في التغلب على الفشل .. و تلعب أساليب التعليم الفعال عند المعلم دوراً مهماً في تطوير خبرات الطالب كما إن العلاقة المستمرة بين المعلم و الطالب لسنوات عديدة تؤثر على الكثير من جوانب شخصية الطالب لذا فإن أسلوب التعليم الفعال مع الخبرات الواقعية تساعد الطلبة على إظهار إبدعاتهم و قد أيد تورانس أيضاً دور المعلم عندما قال إذ وجدت الإعتمادية
على النفس و التحصيل الجيد و المثابرة و القدرة الإبداعية عند الطالب و وجود شخص آخر يلعب دور المعلم المخلص فإن ذلك يؤدي إلى تطوير الشخصية الإبداعية و يميز الأنتاج الإبداعي))"3"


((4- إدراك الفرد لنفسهِ : يرى كل من ديفز 1983 و كاتينا 1977 و بالانايان 1996 إن إدراك الفرد لنفسهِ على إنه مبدع و إنه قادر على إنتاجات إبداعية يسهم في تطوير الإبداع و في تطوير الشخصية الإبداعية إن الفرد الذي يدرك نفسه بدقة على إنه مبدع يتوقع منه أن يتصرف بطريقة إبداعية .))"1"



1- ناديا هايل السرور : مصدر سبق ذكره . ص69-92 .
2- Cramond . Bannie & Waskyla , Kari : " Are expressions of creative culturally depondent" . ? An exploratory comparison of tow . Gifted and talented in ternationl Journal . V . no; 1 . 1994 . pp8-9 .

3- Mecreey Ann , Colleger Dane : " Darwin and teache ": analysis of mentorship between Charles Darwin and professor John Henslow , Gifted Quarterly . V : 34 , No – 1 . 1990 .pp97 .


1- ناديا هايل السرور : مصدر سبق ذكره . ص76-83-179.

2- Adames . James : " Conceptual Bloekbusting" . second Edition . w. w north and company . Inc : USA . 1979

التعديل الأخير تم بواسطة لمياء الديوان ; 08-04-2007 الساعة 12:05 AM
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 04:53 PM   #11

TαlαL

مشرف سابق

 
الصورة الرمزية TαlαL

мємвєя »  67925
 Jσiи ᴅαтǝ » Jan 2007
cσиτєиτ » 17,905
sτατє » دولتي
اقتباس:
كالتعرف على مفتاح الإضاءة في غرفة مظلمة إبداعياً
معلومه جيده اذاٌ فانا مبدع

سلمت اناملك دكتوره لمياء

وبالتوفيق
TαlαL غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع

.

.

في الوجود لا شئ يستحق منا (الحب) و(التضحيه) سواك أنت يا [ نــــــصر ] ..!!
رد مع اقتباس
قديم 07-04-2007, 11:20 PM   #12

ناصر الراشد

¤©§] شمـوخ العـز [§©¤

 
الصورة الرمزية ناصر الراشد

мємвєя »  67396
 Jσiи ᴅαтǝ » Dec 2006
cσиτєиτ » 10,049
sτατє » دولتي
الدكتورة لمياء الديواااااان


ماشاء الله عليك

لا اله الا الله


وماشاءالله على الدكتورة زينب واتمنى لها التوفيق
ناصر الراشد غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
يحسبون الصمت مثل أول علآمة للرضا
يعلم الله ما سكت لهالزمن الا قهر !


[/CENTER]
رد مع اقتباس
قديم 08-04-2007, 12:08 AM   #13

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي


2 خصائص الشخص المبدع :

فيما يتعلق بخصائص الشخص المبدع فقد لخص ديفز (1992-1995) الخصائص الإبداعية في 12 خاصية أساسية ومن مجموع هذه الخصائص يمكن إستنباط أسلوب عمل الأفراد المبدعين ووردت هذه الخصائص في مجالات :
(( *- التحدي .

*- وعي تقييم الإبداع .
*- الإستقلالية , الثقة بالنفس , التحكم بالذات .
*- المغامرة , تجريب شيء جديد , إرادة عالية عند الفشل .
*- القوة , الحماس , الطبيعة القيادية , الذهاب لأبعد من المستويات المتوقعة في الإداء .
*- الذوق الجمالي , الذوق الفني .
*- اللعب بالأفكار.
*- الإنجذاب نحو التعقيد , التوازن بين الغموض و عدم الإنتظار.
*- الإنفتاح العقلي , إحترام الأفكار الجديدة و أفكار الآخرين .))"2"


و يعد نموذج بروش و آخرون 1986 من النماذج المهمة التي بينت الخصائص الإبداعية و يتألف النموذج من ثلاث فئات هي (ABC) وهذه الفئات تشكل نماذج توفرصورة كلية لنوعية الشخص المبدع وأقترحت هذه النماذج كإرشادات من أجل تطوير تنظيمي للأطفال و الشباب والكبار .. وقد بينت هذه النماذج خصائص الأشخاص المبدعين و سلوكهم و يتركز هذا النظام على مبادىء من نظرية أنظمة عامة أي أن كل نموذج بني على أبعاد تتضمن نواحي جسمية , عاطفية , عقلية و تكاملية و يأتي تطور هذه الخصائص عادةٍ بشكل متسلسل فنموذج A يسبق نموذج B و هكذا كما إن نموذج A له علاقة بالطلاب في مستوى التعليم الأساسي أما نموذج
B فعلاقته مع الطلاب في المرحلة المتوسطة و نموذج C علاقته مع الطلاب في المرحلة الثانوية و الكبار اللذين حققوا خصائص نموذج AوB مسبقآ .



نموذج A لخصائص الأفراد المبدعين ( التعليم الأساسي ) :

" الخصائص الجسمية "
* - الوعي الحسي .
* - الأحساس الجمالي .
* - الوعي الجسمي الذاتي .
* - إستخدام الصور الحسية .
* - تقييم الطبيعة .
* - الأستقلال .
* - ثقة زائدة بالنفس .
* - الميل لللحزم .
* - التأثيرعلى الآخرين .
* - العزلة الإبداعية .
* - إحساس بالمصير الإبداعي .

" الخصائص العقلية "
* - الإنتاج المعرفي .
* - حساسية للمشكلات .
* - مغامرة .
* - الطلاقة .
*- أصالة .
*- تفاصيل .

" الخصائص التكاملية "
* - الحساسية للمشكلات .
* - المعرفة .
* - حل المشكلات الإبداعية .
*- أساليب التخيل .

نموذج B لخصائص الأفراد المبدعين ( المرحلة المتوسطة ) :

" خصائص جسمية "
* - حرية الطاقة .
* - النشاط من خلال : تكامل الجسم , توازن الجسم و الأسترخاء .
*- وعي التغذية الراجعة .
*- المزاح .
*- العفوية .
*- روح الدعابة .
*- الأحساس بالحدس .
*- الألفة .
*- الأيمان بالعلاقات .
" خصائص عقلية "
*- التعقيد .
*- الميول للتكامل والكلية .
*- وجهات نظر عالمية .
*- فكرة مجردة نظرية .

" خصائص تكاملية "
*- التنظيم .
*- التركيب .

نموذج C لخصائص الأفراد المبدعين ( مرحلة الثانوية والكبار) :
" خصائص جسمية "
*- التركيز الداخلي الهادىء .
*- الوصول للحالات التأملية .
*- تقليل حالات التشوش الداخلي .
*- الوعي بالمتغيرات في الطاقة الجسمية الذكية .
*- التوحد مع الطبيعة .

" خصائص أنفعالية "
*- الرنين العاطفي .
*- خبرة الألفة العالية .
*- نقل الصفة المحببة .
*- التعبير عن حب الإنسانية .
*- الطاقات العاطفية بين الأفراد والمجموعات .
*- مفهوم النمو الشخصي .

" خصائص عقلية "
*- المعرفة الموحدة .
*- إدراك صورة معقدة في الحال .
*- إستقبال ومضة حدسية للشرارة الإبداعية .
*- الحدس بنظام معقد كامل .
*- الوعي بإفكار الشخص الآخر " تبادل طاقات عقلية " .

" خصائص تكاملية "
*- إسهامات إنجازية .
*- أصالة .
*- شخصية ما وراء الشخصية .
*- إنتاجية متكاملة . ))"1"




1- Bellingham . H : " the political implications of developing creativity" . Gifted Education International .V. 10 .No . 3. 1995 .pp104 .

2-Davis , G.A :" Measuring and predicting Issues and strategy" . paper presente at the conference entitled “ the Rode of the school , the family and cosiaty in the development of creativity . university of Qatar : Doha . 25-28 1996 . pp15 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 08-04-2007, 12:09 AM   #14

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
تصنيف تورانس للابداع

أما تصنيف تورانس لخصائص الأفراد المبدعين فيعتبر هذا النموذج من أشمل النماذج التي تحتوي على خصائص الشخصية الإبدعية و يحتوي على عدد من الخصائص في مراحل مختلفة و قد وضع تصنيفه هذا سنة 1962 حيث يتم ملاحظة العديد منها نموذج B, C السابقين وهذه الخصائص هي :
*- عدم الترتيب .
*- المغامرة .
*- التأثير القوي .
*- الإنجذاب لعدم التنظيم .
*- محاولات إنجاز صعبة .
*- النقد البناء .
*- الشجاعة .
*- الشوق للإجتياز .
*- التصميم .
*- عدم الترابط .
*- تنظيم التوزيع .
*- السيطرة العاطفية .
*- مرهف الحس .
*- القوة .
*- إستقلالية التفكير .
*- العمل لساعات غيرعادية
*- صنع الأخطاء .
*- عدم وجود ملل .
*- التواضع .
*- تفضيل الأفكار المعقدة
*- كثرة السؤال .
*- إعادة النظر .
*- التخطيط .
*- التصميم على القرار .
*- إدراك الذات .
*- دقة الرؤية .
*- الحساسية للجمال .
*- الحفاظ على قوة العمل .
*- الكفاية بالنفس .
*- غيرمهتم بالتفاصيل الصغيرة .
*- غير متردد بالقيام بالمهارات .
*- متردد بقبول أي شيء .
*- فوضوي .
*- العناد .
*- الشعور بالخجل .
*- التعمق .
*- منجذب للخرافة .
*- الحدس .
*- الإنفرادية .
*- أحاسيس عالية للمشكلات .
*- الأطوار والعادات .))"1"


و هناك قوائم متنوعة لبعض خصائص المبدعين الواردة في أدب الإبداع من قبل مجموعة من المختصين في فترات زمنية متفاوتة منهم جاردنر 1983 :

*- يتمتع بمهارات لغوية عالية .
*- يتمتع بمهارات موسيقية عالية , إداء وإستجابة .
*- يتمتع بمهارات رياضية دقيقة .
*- شخص ذو نفوذ – تواصلي .
*- يتمتع بالإحساس الجسدي والحيوية المفعمة .
*- بعد النظر .
*- الثقة العالية بالنفس .))"2"

أيضاً كاربيرسو و آخرون 1996 كان له رأي في تحديد خصائص المبدعين وهي :

*- الإستقلالية .
*- الثقة بالنفس .
*- خوض المغامرة .
*- الإرادة القوية لمواجهة الفشل .
*- القوة والحماس .
*- الصبغة القيادية .
*- الذوق الجمالي .
*- الفضول والتساؤل .
*- الإنفتاح على التجارب .
*- سرعة البديهية . )) "2"



1- Torrance . Paul .E :" Guiding creative talent " . prentice Hall . Inc . Englcweed cliffs . N . J . 1962 .pp105 .

2 - Gardenar . H : " Frames of mind " . New York : Basic Books . Ch . 1983 . pp32 .

3 - Caraperso , J . Eclward & Couch A , Richard : " Creativity and innovation in instructional design and development " : the individual in the work place . Education technology . Nove . Dec . 1996 . pp39 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
قديم 08-04-2007, 12:10 AM   #15

لمياء الديوان

مراقبة

 
الصورة الرمزية لمياء الديوان

мємвєя »  59110
 Jσiи ᴅαтǝ » Sep 2006
cσиτєиτ » 10,060
sτατє » دولتي
خصائص الشخص المبـدع

و بشكل عـام يمكن إجـمال خصائص الشخص المبـدع .. بخصائص إيجابـية و خصائص سلبية ..

الخصائص الإيجابية :
*- الحساسية العالية للمشكلات .
*- الأسقلالية .
*- حب المغامرة .
*- الطاقة العالية .
*- حب الأستطلاع .
*- العمل المنفرد والوحدة .
*- الميل للفن والخيال .
*- إستخدام جميع الحواس في الملاحظة .
*- إستعداد كلامي .
*- تنبوء وحدس .
*- عاطفيون .

أما الخصائص السلبية :
*- عدم المبالات في التقاليد و المجاملات .
*- العناد .
*- مقاومة السيطرة أو الهيمنة .
*- إهتمام متدني بالتفاصيل .
*- شرود الذهن .
*- السخرية .
*- عدم الرغبة في التواصل مع الآخرين .
*- المزاجية .
*- تناقضات عصابية أحياناً .

2-1-5-2 القدرات إلابداعية :

وهي المكون الثاني لمفهوم إلابداع و التي تعد أحد أركان إلابداع الإساسية حيث تشير السرور هنا (( إن القدرات الإبداعية تبدو فيما إذا كان الفرد يمتلك القدرة على إظهار السلوك الإبداعي إلى درجة ملحوظة أم لا.. إن مدى ظهور القدرات الإبداعية وتباينها يتبلورمن خلال الإتناج الإبداعي و بدون الإنتاج ستبقى هذه القدرات كامنة لديهِ و خاضعة لإحتمالية الظروف .. و ترتبط القدرات الإبداعية بالتفكير الإبداعي لدى الشخص المبدع .))"1"

و يعرف روجرز " Rogers " القدرات الإبداعية على إنها (( ظهور إنتاج جديد نابع من التفاعل بين الفرد و ما يكتسبه من خبرات ))"2"

1- ناديا هايل السرور : مصدر سبق ذكره .ص117 .
2- الكسندر روشكا : الإبداع العام و الخاص . (ترجمة) غسان عبد الحي أبو الفخر .مطابع السياسة : الكويت . 1989 . ص18 .


أما بيارز فيعرف القدرة الإبداعية على إنها (( قدرة الفرد على تجنب الروتين العادي و الطرائق التقليدية في التفكير مع إنتاج جديد أو غير سائغ يمكن تنفيذه و تحقيقه .))"1"
و يعرف جليفورد القدرات الإبداعية ( Guilford 1959 )
(( وهي سمات إستعدادية تضم طلاقة التفكيرومرونة التفكير والأصالة والحساسية للمشكلات و إعادة تعريف المشكلة و إيضاحها بالتفصيلات وهي قدرات يمكن تصنيفها تحت مظلة التفكير الناقد.))"2"
أما القدرات الإبداعية الخاصة فيعرفها تورانس على إنها (( قدرة عقلية جسمية حركية مرتفعة و إستعدادت حركية متطورة تمتاز بتنوع الإستجابات الحركية المتنوعة و التي ترتبط بالخبرة الشخصية والتمرين .))"3"
وقد قام العالم أدل (( بدراسة للقدرات الإبداعية الخاصة لعدد من طلبة مدرسة الباليه في أنكلترا عام 1988والتي عرفها على إنها تفاعل مركب و معقد بين الصور الحركية المرسومة بالدماغ و بين مطاوعة إجزاء الجسم و قدرتها على تطبيق تلك الصورة على المسرح و تبين إن الإستجابات الحركية ما هي إلا كهربائية عالية التركيز تمر من فصي الدماغ إلى نقاط عضلية منتشرة في أجزاء الجسم " جسم الراقص أو الراقصة " .))"4"
كذلك من التعاريف المهمة للقدرات الإبداعية الخاصة تعريف أوسبورن و الذي عمل في مجال الإعلانات المصورة فترة طويلة حيث يرى (( إن موهبة القدرات الإبداعية الخاصة هي أصعب من القدرات الإبداعية العامة و يرى إن هناك حالة من الصراع بين قوانين الطبيعة المضادة و بين المناورات الحركية التي يقوم بها الفرد للتغلب عليها كما هو الحال في لاعب السيرك الذي يحاول التوازن على الحبل من إرتفاعات عالية كما يضيف أوسبورن إن الحركات الصعبة و المعقدة تلك التي يقوم بها الرياضين في العاب تتسم بالصعوبة و الخطورة كألعاب الجمباز و التي تعد لعبة صعبة و معقدة تتطلب الحوار الصعب بين العقل و الجسم كما إن الخطأ فيها قد يكون قاتل في بعض الأحيان .. و من خلال دراساته و جد أيضاً إن العفوية و الفطرة في بعض الحركات كحركات الأطفال قد تكون هي المفتاح إلى وجود موهبة حقيقية فيهم كذلك لاحظ إن أغلب الذين يتمتعون بقدرات حركية عالية يتمتعون بقدرات على التخيل عالية أيضاً .))"5"

1- Piers V . E . Danical and J.M : " the identifications adolescents " . Journal of educational psychological . vo . 5. 1969 .pp53 .

2- Guilford , J . P :" traits of creativity " . In H .H . Anderson . (Ed.) creativity and its cultivation : New York . Harpar . 1959 . pp142 .

3-Torrance .E . P & Myers : " Creative learning and teaching" . New York: Dodd- Mead . 1970 .pp135 .

4- Udall . A . J . & Daniels . J .E :" creating the thoughtful … the sources used before . pp418 .

5- Osborn . A . F :" Applied imagination" . ( 3rd ed ) . New York : charles scriners . 1963 . pp320 .
لمياء الديوان غير متواجد حاليآ بالمنتدى  
التوقيع
أخي لن تنال العلم إلا بستـة
سأنبيك عن تأويلها ببيـان
ذكاء.. وحرص ... واجتهاد وبُلغة
وصحبة أستاذ.... وطول زمان
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
عن , نبذة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصص تاريخية للأطفال(طلب) روعة22 قسم القصص والاناشيد 4 04-07-2008 04:18 PM
سداسية تاريخية ،، و فضيحة أهلاوية ناصر العبدالله منتدى الرياضة 8 20-04-2008 11:44 AM
في سابقة تاريخية لزعيم الاندية هلالي^الشرقية منتدى الرياضة 18 19-04-2006 01:01 AM
]& النصر & صاحب أول سداسية تاريخية نصراوي القاهره منتدى الرياضة 15 17-04-2006 12:01 PM


||


الموقع بدعم الإنترنت المتقدمة

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345